جرة دمشقية19/10/2013 - عدد القراءات : 4048


أثر من بلدي هي فقرة تعريفية تتجدد أسبوعياً، نعرض من خلالها قطعة أثرية سورية مميزة من آثارنا المتنوعة، بغية التعريف بهذه القطعة وبيان أهمية هذا التراث الإنساني للوطن والمجتمع.


مخطوط طبي
جرة دمشقية

أثرنا لهذا الإسبوع هو جرة خزفية، جذعها إجاصي ولها قاعدة حلقية بسيطة، زُيِّن جذعها بحقول طولية، قوام زخارفها تشمل أشكال نباتية وهندسية محورة، مع زخارف شبه كتابية يمكن قراءتها "لا إله إلا". ويوجد جرة مماثلة لها في منطقة كامبانيا في ايطاليا، وقد ذُكر ان أهالي كامبانيا استعملوا الخزف المصنوع في سورية. وقد عثر في تلك المنطقة على جرار استخدمت لحفظ المواد المستوردة من الشرق، مثل البهارات والفواكه الاستوائية ومواد أخرى.

كما انتشرت في أوروبا -منذ بداية القرن الرابع عشر- الجرار الخاصة بالصيادلة، وكانت هذه الأوعية تأتي مليئة من مصدرها بالفواكه المجففة والبهارات الثمينة. وكان أشهر هذه الأوعية الجرار الدمشقية (أي الجرار المصنوعة بدمشق) ذات الجذع الكمثري والملونة بالأزرق والأسود على مهد أبيض تحت طبقة زجاجية شفافة.

والحقيقة أن هذه الآنية كانت تأتي من دمشق وهي تحمل الأعشاب والبهارات والأغذية التي تستعمل كعقاقير طبية، وذلك بعد مزجها وسحقها وخلطها بأسلوب معين. وهناك بعض الأواني الخزفية المصدرة الى إيطاليا دُوِّنت عليها طريقة التحضير.

التأريخ: القرن 8 هـ / 14 م
القياسات: الارتفاع 37سم x قطر الفوهة 11سم
مكان الحفظ: المتحف الوطني بدمشق
الرقم:  4547/ع

إعداد: خالد حياتلة
مكتب المدير العام



المصدر:
http://dgam.gov.sy/index.php?d=315&id=1042

Copyright © 2007, All rights reserved - Powered by Platinum Inc