مخطوط تقويم البلدان29/12/2013 - عدد القراءات : 4109


أثر من بلدي هي فقرة تعريفية تتجدد أسبوعياً، نعرض من خلالها قطعة أثرية سورية مميزة من آثارنا المتنوعة، بغية التعريف بهذه القطعة وبيان أهمية هذا التراث الإنساني للوطن والمجتمع.


مخطوط تقويم البلدان
مخطوط تقويم البلدان

أثرنا لهذا الأسبوع هو مخطوط مهم في علم الجغرافية، يُدعى تقويم البلدان؛ وهو يَعتمد على تصنيف المعلومات ضمن جداول، وهذا ما يسمى حالياً "الموسوعات"، كَتبهُ السلطان عماد الدّين إسماعيل -صاحب حماه- الملقب بأبي الفداء. تعتمد فكرة الكتاب على تصنيف المعلومات ضمن جداول، وهو يحاكي بذلك الكتب الطبية مثل كتاب "تقويم الأبدان".

يقسّم المخطوط العالم القديم إلى مناطق، ثم يقدم دراسة عامة عن المنطقة، مثال ذلك: قارة آسيا يُقسّمها إلى مناطق إلى أن يصلَ إلى سورية أو فلسطين ثم يقدّم أهم المدن في فلسطين، مثل يافا حيفا أريحا القدس غزة، ومن ثم يشرح كيفية الوصول إليها بإستخدام الإسطرلاب، هو يحدد درجات زاوية الوصول ثم يبين كيفية لفظ اسم المدينة في حقل "ضبط الأسماء". وهناك حقل كبير بعنوان "الأوصاف والأخبار العامة" يصف المدينة (القدس مثلاً) وبماذا تشتهر وطبائع ساكنيها وأهم منتجاتها.... وهكذا.

وفي نهاية الكتاب يذكر أبو الفداء بأنه انتهى من كتابته بتاريخ الجمعة 3 جمادى الآخر سنة 741هـ/ 1340 م. كما ذكر بأن كاتب النصوص محمد بن عبد الرحمن القرشي، أما الصفحتان الأولى والثانية فقد تم زخرفتهما من قبل محمد العراري.

الجدير ذكره أن المخطوط من الورق مكتوب بالحبر الأسود والأحمر.

التأريخ: القرن الثامن للهجرة/الرابع عشر للميلاد
القياسات:33x23x3.6سم
مكان الحفظ: المتحف الوطني بدمشق
الرقم: 14689/ع
 
إعداد: خالد حياتلة
مكتب المدير العام



المصدر:
http://dgam.gov.sy/index.php?d=315&id=1112

Copyright © 2007, All rights reserved - Powered by Platinum Inc